أخبار

السبت، 3 فبراير 2018

الخارجية السورية تنفي عن استخدامها أسلحة كيماوية في الغوطة الشرقية


نفت وزارة الخارجية السورية، اليوم السبت 3 فبراير/شباط، اتهامات الولايات المتحدة الأمريكية للحكومة السورية باستخدام الأسلحة الكيماوية في الغوطة الشرقية.

وقال وكالة "سانا" السورية الرسمية إن الوزارة الخارجية "تدين شكلا ومضمونا الادعاءات الباطلة التي تسوقها الولايات المتحدة الأمريكية باتهام الحكومة السورية باستخدام أسلحة كيميائية في الغوطة الشرقية للعاصمة السورية دمشق".

ونقلت الوكالة عن  مصدر مسؤول في الوزارة قوله "إن سوري تؤكد أن هذه التصريحات الأمريكية التي قال أصحابها أنفسهم إنها لا تستند إلى أدلة تثبت صحتها في الوقت الراهن والادعاءات بأن الدولة السورية قد استخدمت غاز الكلور تارة وغاز السارين تارة أخرى تثبت أنها لا تعدو عن كونها أكاذيب مبنية على روايات من سمتهم الإدارة الأمريكية شركاءها على الأرض".

وأضاف المصدر "سوريا تؤكد أن ما يتم تناقله عن وسائل الإعلام المدعومة غربيا باستخدام أسلحة كيميائية في سوريا نسخة جديدة عن النوايا الأمريكية الغربية البائسة المتحالفة مع الإرهابيين لخلق أعذار واهية للنيل من سوريا أرضا وشعبا وخاصة بعد الإنجازات التاريخية التي حققها الجيش العربي السوري في حربه على الإرهاب في كل أنحاء سورية".