أخبار

الجمعة، 19 يناير 2018

خطيب المسجد الأقصى : التفريط في الأقصى تفريط بمكة والمدينة المنورة



اعتبر عكرمة صبري، خطيب المسجد الأقصى، اليوم الأربعاء، أن “التفريط في الأقصى يعد تفريطًا في مكة المكرمة والمدينة المنورة”.

جاء ذلك في كلمة ألقاها صبري، خلال “المؤتمر العالمي لنصرة مدينة القدس” الذي ينظمه الأزهر، بالعاصمة المصرية القاهرة، وافتتح أمس ويستمر ليومين؛ لمناقشة التطورات الأخيرة عقب قرار واشنطن اعتبار المدينة عاصمة لدولة الكيان الصهيوني.

وقال خطيب “الأقصى”، إن “قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب (بشأن القدس) أعاد الأنظار إلى القدس من جديد، وأيقظ الضمائر من أجل الحفاظ على المدينة”.

وأضاف: “النيل من المسجد الأقصى هو نيل من المسجد الحرام، والتفريط في الأقصى تفريط في مكة المكرمة والمدينة والمنورة”.

وطالب صبري بـ”ضرورة رفع سقف المطالب الشرعية المتعلقة بمدينة القدس المحتلة”. وقال: “القدس موحدة ونحن نطالب بها لأنها وقف إسلامي”.